المرأة وطلب العلم في الاسلام

اذهب الى الأسفل

المرأة وطلب العلم في الاسلام

مُساهمة من طرف ام مروة لينة في الثلاثاء نوفمبر 13, 2007 7:46 pm

بـــسم الله الرحــــمن الرحــــــيم

1)حكـم طلب العلم للنســـاء
سـئل فضـــيلة الشيخ : عـــــبد العزيــز بن بـــاز -رحمه الله -:
لقد خصص رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما للنساء ليتعلمن أمور دينهن وكان يسمح لهن بالحضور خلف الرجال في المساجد لطلب العلم ، لماذا لا يقتدي العلماء بالرسول الكــــــريم وإن كــــانوا قد قـــــاموا ببعض الشي في هـــــــذا المجــــــال إلا أنـه لا يـكفي ونـــــطلب الزيادة وجـزاكم الله خيـرا .
فأجـاب رحمه الله :
((لا شك أن هذا فعله الرسول صلى الله عليه وسلم ، وهكذا العلماء ـ بحمد الله ـ وأنا أيضاً فعلت ذلك مرات كثيرة هنا وفي مكة والطائف وجدة . وليس عندي مانع من أن اخصص وقتاً للنساء في أي مكان إذا طُلب مني ذلك وهذا أيضاً موقف زملائي العلماء . وبرنامج نور على الدرب فتح الله به خيراً كثيراً ، وبإمكان المرأة أن ترسل إلى البرنامج بأسئلتها وسيجاب عليها من خلاله ، والبرنامج يذاع مرتين كل ليلة إذاعتي نداء الإسلام ، والقرآن الكريم . ويمكن للنساء أيضاً أن يكتبن لدار الإفتاء وتتولى الإجابة على هذه التساؤلات لجنة من العلماء مشكلة لهذا الغرض . وعلى أية حال العلم للرجال والنساء على السواء ولا مانع من حضور المرأة المحاضرات بشرط الاحتجاب وعدم التبرج . ))
"فـــــتاوى المــــرأة"
----
وتــقول أم سلمة السلفية في كــتابهـــا :
(( الإنــــتصار لحقوق المؤمـــــنات))

قال الله سبحانه وتعالى : {يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ }
وقال تعــالى : { قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الأَلْبَابِ }
-وقال تعالى : { وقل رب زدني عــلما }
-وعن عثمان رضي الله عنه قال : (( خيركم من تعلم القرآن وعلمه )) رواه البخاري .
-وعن زيد بن ثابت قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : (( نضر الله امرءا سمع منا حديثا فحفظه متى يبلغه , فرب حامل فقه إلى من هـو أفقه منه , ورب حـــامل فقه ليــــس بفقيه )) رواه أبو داود بإسنـــاد صحيح .
وهذه الأدلة وأمثـــالهــا عامة لا مخصص لهــا والإجـــتماع لطلب العلـــم في المســـاجد خــير وأفضل .
- وعــن أبي هـريرة رضي الله عــنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( (( من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة ، ومن يسر علي معسر ، يسر الله عليه فى الدنيا والآخرة ، ومن ستر مسلما ستره الله قي الدنيا والآخرة ،والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه ، ومن سلك طريقا يلتمس قيه علما سهل الله له به طريقا الي الجنة ، وما اجتمع قوم قي بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ، ويتدارسونه بينهم ،الا نزلت عليهم السكينة ، وغشيتهم الرحمة ، وحفتهم الملائكة ، وذكرهم الله فيما عنده ، ومن أبطأ به عمله لم يسرع به نسبه )) .
- وروى أيضا من حديث عــقبة بن عامر قال : خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن في الصفة فقال : أيكم يحب أن يغدو كل يوم إلى بطحان أو العقيق فيأتي منه بناقتين كوماوين في غير إثم ولا قطيعة رحم , قلنا , بلى يا رسول الله , كلنا نحب ذلك , قال : ((أفلا يغدو أحدكم إلى المسجد فيعلم أو يقرأ آيتين من كتاب الله خير من ناقتين وثلاث خير له من ثلاث وأربع خير له من أربع ومن أعدادهن من الإبل ))
وهـــذه الأدلــــة عـــامة أيــضا لا مخصص لهــا بالرجــال , بل قد كــان النســـاء في زمـــن النبي صلى الله عـــليه وسلم يذهــبن إلى المســاجد يتلقين العلم , بل قد كـــان صلى الله عليه وسلم يخصص بالنصـــائح .
روى الإمـــام مسلم عــن فاطمة بنت قيــس رضي الله عــنهما في حديثهــا الطويل في قصة الجــساسة قالت : ((فلما انقضت عدتي سمعت نداء المنادي منادي رسول الله صلى الله عليه وسلم ينادي الصلاة جامعة فخرجت إلى المسجد فصليت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فكنت في صف النساء التي تلي ظهور القوم فلما قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاته جلس على المنبر وهو يضحك فقال ليلزم كل إنسان مصلاه ثم قال أتدرون لم جمعتكم قالوا الله ورسوله أعلم قال إني والله ما جمعتكم لرغبة ولا لرهبة ولكن جمعتكم لأن تميما الداري كان رجلا نصرانيا فجاء فبايع وأسلم ..))الحديث.
-وعن عمرة بنت عبد الرحمن عن أخت لعمرة قالت : اخذت { ق * والقرآن المجيد} من في رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الجمعة و وهو يقرا بها على المنبر في كل جمعة . رواه مسلم.
-وعن ابن عباس رضي الله عنه قال : أشهد على النبي صلى الله عليه وسلم أو قال عطاء : أشهد على ابن عباس ان رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج ومعه بلال فظن انه لم يسمع النساء , فوعـظهن وأمرهن بالصدقة فجعلت المرأة تلقي القرط والخاتم وبلال يأخذ من طرف ثوبه . رواه البخاري .
-وعــن أبي سعيد الخذري قال : خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في اضحى او فطر إلى المصلى فمرَّ على النساء فقال:«يا معشر النساء تصدقن فإني أريتكن أكثر أهل النار»، فقلن: وبم يا رسول الله؟ قال:«تكثرن اللعن وتكفرن العشير، وما رأيت من ناقصات عقل ودين أغلب لذي لب منكن، قالت: يا رسول الله: وما نقصان العقل والدين؟قلن : وما نقصان ديننا وعقلنا يا رسول الله ؟ قال : (( اليس شهادة المراة مثل نصف شهادة الرجل ؟ )) قلن : بلى , قال : (( فذلك من نقصان عقلها , أليس إذا حاضت لم تصلي ولم تصم ؟)) قلن : بلى , قال : (( فذلك من نقصان دينها )) .رواه البخاري ومسلم . -وعــن أبي سعيد الخذري قال : قالت النساء للنبي صلى الله عليه وسلم : غلبنا عليك الرجال , فاجعل لنا يوما من نفسك , فوعدهن يوما لقيهن فيه فوعظهن وأمرهن فكان فيما قال لهن : ما منكن امرأة تقدم ثلاثة من ولدها إلا كــان لها حجابا من نار )) فقالت امرأة : واثنـــتين , فقـــال : (( واثنين )) .رواه البخـــــاري .
ودليل واحد من هذه الأدلة المتكـــاثرة كاف في الحـــكم على بطلان قول القائل :
للنـــساء وللقراءة والكـــتابة هن لــنا ولهــن منا أن يبتن على جـــنابة .
وكــذلك على من قال ببدعة طلب العلم للنــساء في المسجد , بل أعــجب من هذا القائل كيف يمنع زوجــته من الذهــاب إلى بيــوت الله لطــلب العلم ويأذن لها في التنقل من بيت إلى آخر ومن دكان إلى آخــر .


والنبي صلى الله عليه وسلم يقول : (( لا تــمنعوا إمــاء الله مســاجد الله )) فبأي دليل يثبــت هذا الـجــاهل بدعية طلب العلم للنــساء في المســاجد , ويجيزه في البيوت .
فلا نرضى , وكذلك لا يرضى عــلماؤنــا عــلماء أهل السنة والجــماعة في إخــلاء المــساجد عن الحــلقات العلــمية وإقــامتـــها في البيوت , فنــحن لا نرى بركة العلم والتــعليم إلا في المــساجد للرجــال وللنــساء . ومن أراد التفريق فعليه بالدليل والله المســتعان . نســـأل الله أن يــفقهــنا في الدين وأن ينفع بنا الإسلام والمســلمين إنــه ولي ذلك والقادر عليه.


----
2-)خــروج المرأة لطلب العلم
سئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله-

هل يجـــوز للمرأة المســــــلمة أن تحـــضر مجـــالس العـــلم والدروس الفقهية في المـــــساجد؟
فأجـــاب -رحمه الله- :
نعم يجوز للمرأة أن تحضر مجالس العلم سواء كان فقهيا حكيمًا أو فقهًا متصلاً بالعقيدة والتوحيد بشرط ألا تكون متطيبة ولا متبرجة ولا بد أن تكون بعيدة الرجال غير مختلطة بهم لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( خير صفوف النساء آخرها ، وشرها أولها) وذلك لأن أولها أقرب إلى الرجال من آخرها فصار آخرها من أولها .
((فتـــاوى عــلماء البلد الحرام))


----
ســئل فــضيلة الشيخ : صالح آل الشيخ -حفـــــــظه الله- عـــن : حكم خروج المرأة لتحصيل العلم في المدارس أو للتدريس، وكذلك الذهاب إلى دار تحفيظ القرآن النسائية لحفظ القرآن؟ وجزاكم الله خيرا




فأجـــاب حفظه الله :
الأصل أن النساء شقائق الرجال، التكليف بالمواجبات وفيما يراد منهن شرعا فهن شقائق الرجال، مثل الرجال فيما يطلب منهن من حيث الواجبات، إلا ما اختصت المرأة من أحكام. وطلب العلم المرأة مخاطبة بأن تطلب العلم، وأن تحرص على ذلك؛ لكن بشروطه الشرعية المعتبرة: ومنها في هذا المقام أن يكون بإذن وليها، وأن لا يكون معه بعض ما لا يُحمد من الأمور، وأن لا تفرط في بيت زوجها أو في أولادها ونحو ذلك، فإذا حصل اجتماع هذه الشروط وانتفاع الموانع فالمرأة سعيها في العلم له فضل كبير، واليوم المرأة نحتاج إليها في التعليم وفي الدعوة لكثرة الواردات والحاجة إلى النساء في ذلك المجال وفقهن الله. لذلك أنا أوصي النساء في طلب العلم؛ لأن يطلبوا العلم؛ لكن لا يكون طلب العلم النفل عندهن مقدما على أداء الواجبات؛ لأن بعض النساء قد تُهمل زوجها البتة، أو تهمل بيتها تهمل أولادها أو نحو ذلك، فيحصل من هذا أمور غير محمودة فتتوازن في ذلك وتحصل المصالح وتدرأ المفاسد ولها أجرها بحسب نيتها إن شاء الله.
((محــاضرة مفرغة بعـــنوان هـــمة السلف في طلب العلـــم))

----
3-)طلب العلم والقيام بواجب البيت

ســئل الشيخ صالح بن فوزان الفوزان -حفظه الله-:


أيهما أفضل للمرأة المسلمة: قيامها بواجب بيتها وزوجها أم تفرغها لطلب العلم وأن تجلب خادمة للقيامة بواجبات البيت؟
فأجــاب حــفظه الله:

نعم الواجب على المسلمة أن تتفقه في دينها بقدر ما تستطيع ولكن القيام بخدمة زوجها وطاعة زوجها وتربية أولادها واجب عظيم. فتجعل للتعلم فرصة يومية ولو كانت قليلة أو جلسة قليلة أو تجعل وقتاً للقراءة من كل يوم والبقية من الوقت تكون لأعمالها اليومية فهي لا تترك التفقه في دينها ولا تترك أعمالها وأولادها وتكلهم إلى الخادمة.تعتدل في هذا الأمر تجعل للتفقه وقتاً ولو قصيراً وتجعل للأعمال البيتية وقتاً يكفيها.
avatar
ام مروة لينة

عدد الرسائل : 108
تاريخ التسجيل : 13/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المرأة وطلب العلم في الاسلام

مُساهمة من طرف اختكم فى الله في الأربعاء نوفمبر 14, 2007 4:55 pm

جزاك الله خيرا
اسدك الله فى الدارين..
avatar
اختكم فى الله
مشرفة

عدد الرسائل : 378
تاريخ التسجيل : 26/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المرأة وطلب العلم في الاسلام

مُساهمة من طرف شمس الإيمان في الأربعاء نوفمبر 14, 2007 7:14 pm

باااااااااااارك الله فيك

_________________
~®§§][][ اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا][][§§®~
avatar
شمس الإيمان
المشرفة العامة
المشرفة العامة

عدد الرسائل : 301
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 25/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hadikt-okhowa.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المرأة وطلب العلم في الاسلام

مُساهمة من طرف ام مروة لينة في الأربعاء نوفمبر 14, 2007 10:29 pm

تسلمن على المرور الطيب
avatar
ام مروة لينة

عدد الرسائل : 108
تاريخ التسجيل : 13/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى